الأخبار العقارية والاقتصادية

المشروبات الوطنية ترعى مؤتمر “أبناء رام الله 60”

قدّمت شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي رعاية لمؤتمر أبناء رام الله الستين الذي انطلقت فعالياته في الرابع من الشهر الجاري، ضمن اتفاقية الشراكة والتعاون الاستراتيجي التي تم توقيعها الأسبوع المنصرم خلال المؤتمر الصحفي الذي شهد الإعلان عن انطلاق “أبناء رام الله 60”.وقد جرى توقيع الاتفاقية بحضور دينا المصري نائب رئيس مجلس إدارة شركة المشروبات الوطنية، والمهندس موسى حديد رئيس بلدية رام الله، وحنا حنانيا رئيس منظمة اتحاد رام الله فلسطين في الولايات المتحدة.وخلال المؤتمر الصحفي، قالت المصري إن شركة المشروبات الوطنية أقدمت منذ 20 عاما على اتخاذ خطوة الاستثمار في فلسطين، على الرغم من كافة التحديات والمعيقات المحيطة، وهي الآن إحدى كبرى شركات تعبئة كوكاكولا في المنطقة، منوهة إلى الامتداد الاستثماري الذي حققته الشركة في الآونة الأخيرة لا سيما من خلال البدء بعملية التصنيع والإنتاج في مصنع غزة خلال العام 2016.وأضافت المصري أن النجاح الذي حققته الشركة في فلسطين بات يوفر اليوم أكثر من 700 فرصة عمل مباشرة، وأكثر من 7000 وظيفة غير مباشرة عائلة الضفة الغربية وقطاع غزة، فيما وجهت رسالتها لمغتربي مدينة رام الله بأهمية العودة إلى مدينتهم الأم والاستثمار فيها خدمة لمجتمعهم وأهلهم.وأشادت المصري بالتنظيم المميز للمؤتمر والأهداف التي يسعى المنطمون إلى تحقيقها من خلاله؛ وأبرزها العمل على تعزيز أواصر الأخوة بين أبناء الوطن، وتشجيعهم على الاستثمار في مدينتهم رام الله، وإقامة المشاريع المشتركة يستفيد منها المجتمع الفلسطيني، معبرة عن سعادتها بما يبديه المغتربون من رغبة واهتمام بالعودة إلى بلادهم والاستثمار فيها.وتستمر فعاليات مؤتمر أبناء رام الله الستين الذي يحمل شعار “يلا ع رام الله” حتى تاريخ الثالث عشر من شهر تموز الحالي، والذي ينظم من قبل بلدية رام الله واتحاد أبناء رام الله في الولايات المتحدة الأميركية وعدد من المؤسسات المحلية، فيما يشارك في المؤتمر أكثر من 1000 مغترب، ويشتمل برنامج المؤتمر على عدد من الفعاليات الثقافية والشبابية والاقتصادية والمجتمعية والسياسية المتنوعة.