الأخبار العقارية والاقتصادية

تصيدر 10 آلاف طن خضار من غزة خلال يناير وفبراير

قالت وزارة الزراعة في غزة، اليوم الثلاثاء: إنه تم تصدير 10 آلاف طن خضار خلال شهري كانون الثاني/ يناير، وشباط/ فبراير الجاري، مؤكدةً أن التصدير، لم يؤثر على الأسعار داخل القطاع.
وذكر مدير عام التسويق والمعابر بالزراعة تحسين السقا، أن الشحنات المُصدّرة، أغلبها توجهت للضفة الغربية المحتلة بنحو 9 آلاف طن، فيما الباقي توزع على الأردن وسوق الداخل الفلسطيني المحتل.
وأوضح السقا، أن الشحنات شملت على أربعة آلاف طن بندورة، وألفي طن خيار، والبقية “كوسا، باذنجان، فلفل حلو وحار”.
وأكد المدير العام بالزراعة، أن التصدير لم يؤثر على أسعار الخضار في أسواق القطاع، لافتًا إلى أن “الأسعار بمتناول المواطن، لأننا بفترة ذروة إنتاج الحمامات الزراعية”.
ويجري تصدير تلك الشحنات، عبر معبر كرم أبو سالم، وهو المعبر التجاري الوحيد لسكان غزة المفروض عليهم حصارًا من قبل الاحتلال الإسرائيلي منذ 10 أعوام، ويعمل خمسة أيام في الأسبوع فقط.
وتحرم قوات الاحتلال الإسرائيلي مزارعي القطاع من زراعة المناطق القريبة من السلك الفاصل مع الأراضي المحتلة عام 1948، ما يحرمهم من عوائد هذه الأراضي.
كما ترش طائرات تابعة للاحتلال تلك المناطق بمواد تمنع من إنبات النباتات في تلك المناطق، حيث يتكبد المزارعون القريبون خسائر فادحة.