الأخبار العقارية والاقتصادية

إيرادات المقاصة الفلسطينية تصعد 48%

أظهر مسح للاقتصادي، اليوم الأحد، أن إيرادات المقاصة الفلسطينية، ارتفعت بنسبة 47.6% منذ 2012.

وبحسب المسح الذي استنذ على بيانات الميزانية الفلسطينية لعامي 2012 و2017، بلغ إجمالي إيرادات المقاصة مع نهاية السنة المالية 2012، نحو 6.096 مليار شيكل.

في المقابل، بلغ إجمالي إيرادات المقاصة بنهاية العام الماضي 2017، نحو 8.996 مليارات شيكل، بحسب وزارة المالية.

وإيرادات المقاصة، هي أموال الضرائب على السلع الواردة للأراضي الفلسطينية من إسرائيل أو عبرها، وتجبيها طواقم وزارة المالية الإسرائيلية نيابة عن الفلسطينيين، بحسب أحد بنود بروتوكول باريس الاقتصادي 1994.

وتقتطع إسرائيل ما نسبته 3% من إجمالي إيرادات المقاصة الشهرية، لتغطية رواتب ونفقات طواقم وزارة المالية الإسرائيلية، مقابل الجباية، وفق أحد بنود بروتوكول باريس الاقتصادي.

وبلغت اقتطاعات إسرائيل من أموال المقاصة، خلال 2017، لتغطية رواتب ونفقات طواقم المالية (3%) نحو 269 مليون شيكل.

وتعلن وزارة المالية خلال وقت لاحق من الشهر الجاري، عن موازنة البلاد للعام الجاري 2018، وسط توقعات بالإعلان عن موازنة هي الأكبر من إنشاء السلطة الوطنية الفلسطينية.

كانت الحكومة قدرت في موازنة العام الماضي 2017، إجمالي إيرادات المقاصة المتوقعة، بنحو 8.7 مليارات شيكل، وسط توقعات بارتفاع تقديرات مقاصة العام الجاري إلى أكثر من 9 مليارات شيكل.