ديكور

ديكورات شتوية بألوان مضيئة

فيما يرى البعض أن الألوان الداكنة والمعتمة هي السلاح القوي بوجه البرد، يرى مصمِّمو الديكور الأمر بشكلٍ آخرٍ، وهم يُشجِّعون على استخدام الألوان البرَّاقة  والمضيئة، التي تشيع الدفء في “ديكورات” البيت، وتمدُّ ساكنيه بالطاقة.

إليك هذه الإضمامة من قطع الأثاث والـ”إكسسوارات”من متاجر لندم، القطع التي يمكن أن تضيء “ديكورات” البيت خلال العام الجديد بحسب سيدتي:

غرفة طعام أنيقة؛ يغلب اللون الرمادي بكلِّ تدرُّجاته على مكوِّناتها، فيظهر في الأرضيَّة الخشب والسجَّادة وطلاء الجدار والكراسي الأربعة، التي تحيط بالمنضدة الخشب البيضاء. بدورها، تزيد المرآة الدائريَّة واللوحتان وقطع الـ”إكسسوار” على المنضدة من جماليَّة الـ”ديكورات”.

زاوية يغلب عليها اللون الأزرق، وقوامها: إضاءة منضديَّة بمظلَّةٍ دائريّةٍ مُزدانةٍ بالرسوم، وقاعدة من الـ”سيراميك” المُزجَّج بلون الفيروز. وعلى الجانب، ثمة مزهريتان: الأولى من الزجاج الشفَّاف والأخرى من الـ”سيراميك”.

ركن في المطبخ، مزدان بقطع الـ”سيراميك” المنقوشة بالزخارف الهندسيَّة، مع آنية زرع بيضاء وأدوات مطبخ خشب.

في الزوايا التي تصعب فيها الزراعة، يُمكن الاستعانة بالزهور الصناعية مُتقنة الصنع، كما هذه الآنية المملوءة بأزهار السحلبيَّة البيض.

حامل للحلوى مُتعدِّد الطبقات، ومصنوع من أسلاك معدن مزخرفة ومطليَّة بالأبيض.