المواضيع العامة

لماذا نعود ونتأكد من إقفال الباب؟

يلجأ العديد من الأشخاص إلى إغلاق باب الشقة وفحصه بعد ذلك عشرات المرات قبل أن يغادر، للتأكد تماماً من أن كل شيء على ما يرام.

ويفكر العديد من الاشخاص بعد خروجهم من المنزل: “هل قمت فعلا بلإقفال  الباب؟”. وبالنسبة لبعض الناس يكون هذا الهاجس نتيجة الحرص والاهتمام، ولكن بالنسبة لآخرين، قد يكون مرضاً، وهو ما يسمى باضطراب القلق، وهو حالة من اضطراب الوسواس القهري.

وأشارت أبحاث جديدة من جامعة كونكورديا في مونتريال بكندا إلى أن الخوف من فقدان السيطرة يمكن أن يؤدي إلى سلوك الفحص المتكرر للأشياء: هل أغلقت الباب؟ هل أقفلت قنينة الغاز؟ هل أطفأت الكهرباء؟ كل ذلك يكون بسبب الوسواس، على حد قول الباحثين.

ويقول آدم رادومسكي، المؤلف المشارك في الدراسة: “لقد أظهرنا أن الأشخاص الذين يعتقدون أنهم سيخسرون السيطرة، يزيد احتمال تعرضهم لسلوك أكثر خطورة”.

ويأمل العلماء أن تسمح النتائج الجديدة لهم بإيجاد طرق أفضل لعلاج اضطراب الوسواس القهري واضطرابات القلق الأخرى.