الزراعة

زراعة المانجو

المانجو المانجو من فواكه المنطقة الاستوائية ذات الطعم المميز، وتنمو هذه الفاكهة في المناخ المداري، و في بلاد الهند وسيلان والملايو يكون موطن المانجو الأصلي، كوْنَ هذه المناطق عرفت بزراعة المانجو منذ ما يقارب الأربعة آلاف سنة، وتشكل ولاية فلوريدا مصدر الإنتاج الأساسي لجميع الولايات المتحدة، وتنمو أشجار المانجو بشكل كبير لتصل لطول يقارب 30 إلى 100 قدم. وقد تم زراعة المانجو في مصر للمرة الأولى في حديقة القصر الخاص بمحمد باشا بمدينة شبرا، وبعد ذلك توالت عمليات زراعة هذه الفاكهة في كل أرجاء مصر، وتعتبر فاكهة المانجو من أهم المحاصيل الزراعية من الفاكهة ذات النجاح الاقتصادي العالي، فيمكن زراعتها في الأراضي الرملية والأراضي التي تم إصلاحها وتوفير المتطلبات الأساسية لها؛ من التسميد، ووسائل الحماية من الرياح، وسبل الري والرمال المناسبة. طريقة زراعة بذور المانجو بدايةً يجب الحصول على بذور المانجو، ويمكن توفير بذور المانجو للقيام بزراعتها من المتاجر التي توفر بذور النباتات المختلفة، والطريقة الأفضل للحصول على البذور غير المتضررة من النقل والتخزين هي الحصول عليها من المزارع إن أمكن ذلك لكونها أقل تضرراً. بعد الحصول على البذور يجب التخلص من اللب الموجود عليها ومن ثم غسلها بعناية فائقة، وسيظهر الفرق واضحاً بين البذور التي تضررت أثناء الجمع والنقل والتخزين والتي قد تبدو باللون الرمادي، والبذور الطازجة الأقل تضرراً. يتم غرس بذور المانجو وهي محتفظة برطوبتها، ومن الأفضل أن تكون التربة رطبةً أيضاً، وفي خلال أربعة إلى ستة أسابيع سوف تنبت هذه البذور، ومن الممكن أن تزرع أشجار المانجو في التربة الواسعة أو في الحاويات كبيرة الحجم، ومن الأفضل أن تكون معرضةً للشمس بشكل كامل، وأفضل درجة حموضة لأشجار المانجو هي من 5.5 إلى 7.5، وذلك لكون أشجار المانجو تتحمل التربة القلوية بشكل جيد، ومن المهم أن تكون هذه الأشجار في الهواء الطلق حتى تقيها من الأمراض المختلفة، كما ينصح بالمحافظة عليها رطبةً بعيدةً عن البرودة بقدر الإمكان، وتوفير مصادر للرياح في حال زرعت بمنطقة مكشوفة. يجب ري المانجو بشكل يومي في الأسبوع الأول، وبعد ذلك يتم ريّها لمرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع، فإن التربة الأفضل لأشجار المانجو هي التربة الرطبة وليست التربة الممتلئة بالماء، وقد تزيد حصة المياه لأشجار المانجو عندما تكون ثمارها ناضجةً . من المهم أن يتم تسميد شتلات نبات المانجو، ومن الجيد استخدام الأسمدة في موسم نمو (1-1-1 أسمدة النيتروجين أو 1-2-2 أسمدة)، وحين إضافة النيتروجين للتربة سيسهم في تحفيز نمو الثمار والأوراق لنبات المانجو. يجب التحقق دائماً من شتلات المانجو والحرض على خلوها من الأمراض والآفات، كما ينصح باستخدام المبيدات الحشرية من النوع الكبريتي والنحاسي، لمنع تكون العفن والبثور على أشجار المانجو.