الأخبار العقارية والاقتصادية

6500 موظفا يعملون في القطاع المصرفي الفلسطيني

أظهر إحصاء للاقتصادي، أن إجمالي فاتورة رواتب الموظفين العاملين في القطاع المصرفي الفلسطيني ونفقاتهم، والبالغ عددهم قرابة 6600 موظف، بلغ 19 مليون دولار أمريكي، شهريا.

واستند الإحصاء على بيانات الميزانية المجمعة الصادرة عن سلطة النقد الفلسطينية، ونشرتها جمعية البنوك في فلسطين، على شكل ملخص لأداء القطاع المصرفي للنصف الأول من العام الجاري 2017.

وخلال الشهور الستة الأولى من العام الجاري، بلغ إجمالي فاتورة رواتب ونفقات موظفي القطاع المصرفي الفلسطيني نحو 114 مليون دولار أمريكي.

ويعمل في القطاع المصرفي الفلسطيني 15 مصرفا محليا ووافدا، موزعة بواقع 7 مصارف محلية، و8 مصارف وافدة، منها 7 مصارف أردنية وبنك مصري واحد.

ويقدم 13 بنكا في فلسطين، 16 راتباً في السنة لموظفيها مقابل بنكين اثنين يقدمان 15 راتبا سنويا، بحسب ما أوردته مجلة البنوك في فلسطين، الصادرة عن جمعية البنوك نهاية العام الماضي.

وكان بنك فلسطين، الأكثر إنفاقا على موظفيه خلال النصف الأول من العام الجاري، بقيمة بلغت 34.724 مليون دولار أمريكي، تلاه البنك العربي ثانيا بقيمة 20.7 مليون دولار.

وجاء بنك القدس ثالثا بإجمالي نفقات على موظفيه بلغت 8.656 مليون دولار أمريكي، ثم بنك القاهرة عمان 8.593 مليون دولار أمريكي، والبنك الإسلامي الفلسطيني بقيمة بلغت 8.4 مليون دولار.

ويعد البنك التجاري الأردني الأقل من حيث الإنفاق على موظفيه خلال النصف الأول من العام الجاري، بقيمة مليون دولار أمريكي، والبنك الأردني الكويتي 1.045 مليون دولار.

كان القطاع المصرفي الفلسطيني سجل صافي أرباح بعد الضرائب بلغت قيمتها 86.6 مليون دولار خلال النصف الأول من العام الجاري، موزعة على 12 مصرفا من أصل 15.