الأخبار العقارية والاقتصادية

كاميرات لرصد مخالفات السير على طرقات الضفة الغربية

قال محمد حمدان الناطق الرسمي بأسم وزارة النقل والمواصلات ان الوزارة بصدد تركيب كاميرات على السيارات التابعة للوزارة لرصد مخالفات السير.
واوضح حمدان في حديث خاص للاقتصادي، اليوم الاثنين ، ان الكاميرات سيتم تركيبها على مركبات تابعة لوزارة النقل والمواصلات ودوريات السلامة المرورية على الطرق في المناطق التي لا تستطيع الوزارة السيطرة عليها كالطرق الخارجية الواصلة بين المدن الرئيسية في الضفة.
واشار حمدان ان عملية تركيب الكاميرات ستكون في القريب العاجل بعد ان تقوم الوزارة بانهاء عمليات شرائها وفحصها قبل تركيبها على سياراتها.
وشدد الناطق الرسمي باسم وزارة النقل،  على ان اي مركبة مخالفة ” ترتكب مخالفة جسيمة تشكل خطراً على حياة المواطنين ”  ويتم رصدها بهذه الكاميرات ستخضع للمحاسبة القانونية من قبل سلطة منح الترخيص في الوزارة والتي تتثمل في سحب الرخصة ولمدة 40 يوم، لحين خضوعه لدورة عدم ممانعة للقيادة و اعادة الفحوص النظرية والعملية للمخالفة من جديد.
وفي حال كانت المخالفة المرتكبة من قبل المركبة بسيطة ولم تكن تشكل خطراً على حياة الناس، فان الوزارة ستقوم بتحويل ملف المركبة الى الشرطة لاتخاذ الاجراءات القانوينة بحقها والتي تتمثل في مخالفة وما شابه.
وتأتي هذه الخطوة من قبل وزارة النقل والمواصلات في ظل ارتفاع وتيرة الحوادث القاتلة خلال الفترة الماضية.
وتشير احصاءات رسمية للشرطة الفلسطينية، ان عدد الوفيات حلال شهر رمضان وفترة العيد بلغت 18 حالة وفاة و 57 حالة منذ مطلع العام الجاري نتيجة حوادث السير.
وشكلت السياراة الخاصة ما نسبته 65% من حوادث السير منذ مطلع العام بينما السيارات العمومية وصلت الى 10 % بحسب ما اعلنت عنه الشرطة قبل عدة ايام.
وزاد حمدان ان الوزارة بصدد دراسة كافة الاجراءات التي من شانها ان تحد وتقلل من حوادث السير التي تعرض حياة الناس للخطر في الضفة الغربية من خلال الدراسة والمتابعة للميدان.
شركة بلدنا